info@cihlebanon.org
Select Page

مقتطفات من اللقاء الأول

ملتقى التأثير المدني

أطلق “ملتقى التأثير المدني” نهار الأربعاء 27/1/2016 مبادرته الوطنيَّة الحِوارات المفتوحة في لقاءٍ أوَّل لهيئات المجتمع المدني في فندق مونرو بحضور بعض أعضاء مجلس الأمناء التّالية أسمائهم : المهندس فهد صقّال، السيّدة وفا صعب، السيّد الياس حويّك، المهندس إيلي جبرايل، السيّد يوسف الزّين والدّكتور منير يحيى، حيث شارك أكثر من 40 مجموعة وهيئة، عددٌ منها يُشكِّل تحالفاتٍ تعمل على قضايا تُعنى بالشأن الوطني الإصلاحي.
وعقد الّلقاء الأوّل الذي أداره زياد الصائغ، في مشهديَّة حِواريَّة حرَّة أطلّت على ثلاثة عناوين في المشاكل الأساسيَّة التّي يُعاني منها لبنان وأولويَّات الإصلاح وآليَّات التحرُّك المشتركة. وكانت الإفتتاحيَّة بكلمة لرئيس مجلس إدارة “ملتقى التأثير المدني” المهندس فهد صقَّال الذي أعرب عن أمله بإنجاز ديناميَّة تغْييرٍ إيجابيَّة فلُبنان والّلبنانيُّون يستأهِلون من خلال وحدتنا أَمَلاً في زمن اليأس.
توالى على الكلام عدد من مسؤولي المجتمع المدني ثم كان حِوار مفتوح وكلمة ختاميَّة لعضو مجلس “أمناء ملتقى التأثير المدني” الدكتور منير يحيى الذي اعتبر “أننا لم نكُن في هذه الأمسية أمام لقاء فقط بل أمام إنطلاقة لحركة دائمة ومستمرّة . ففي المكان نفسِه، وبوتيرة تصاعديَّة سنتلاقى والنقابات، والجامعات، والهيئات الإقتصاديَّة، والهيئات الطلّابيَّة، والإعلام، وقِطاعات المجتمع المدني كافَّة. وستنبثق من كُلِّ لقاء لجان مُتابعة وتنسيق، لتعود وتتلاقى جميعها في لقاء تصوغ فيه مُجْمَل العناوين المُجمَع عليها، وسيُثبِت المجتمع المدني أنَّه قادِر على التأثير باتِّجاه حوكمة سليمة للنظام التَّشغيلي في سبيل بناءِ عقدٍ وطنيّ جامع ومُنتِج.
تحميل البيان الصحفي